منوعات

بديعة بوزغيبة ممثلة تيزنيت تحصد التنويه في التدريب الوطني للمنشطين المحترفين

أختتم أول أمس بمدينة أكادير التدريب الوطني للمنشطين المحترفين في موسمه الثامن بعد ثلاث أشهر من الورشات التدريبية  بحصول ممثلة إقليم تيزنيت بديعة بوزغيبة على تنويه نظير عملها ونجاحها في أول مشاركة لها، حيث احتلت المقدمة ضمن المستوى التمهيدي فيما احتل يونس العمراني ممثل إقليم سطات المرتبة الثانية عن نفس المستوى ضمن ما أعلنته لجنة تقيم عمل المتدربين.

وعرف التدريب الوطني مشاركة عدد من الأطر التربوية والثقافية والمدنية من عدد من أقاليم المملكة والذين اشتغلوا على الجانب التطبيقي والعمل الميداني  في مواضيع الإعداد النفسي والتعلم باللعب والتواصل الإنساني الفعال والشخصية المؤثرة والتعامل مع أصحاب الطباع الصعبة وهي الورشات التي أشرف عليها محمد الفقير الاستشاري النفسي التربوي.

وحسب إيمان بن حيون رئيسة جمعية التحدي للثقافة والتنمية التي تشرف على تنظيم الحدث التدريبي السنوي فإن الموسم الثامن عرف حضور نخبة من الأطر ذات التجربة العالية، والذين تفاعلوا بشكل إيجابي مع مضمون الورشات، وهم يمثلون كافة أقاليم جهة سوس ماسة بالإضافة إلى كل من سطات والصويرة وسيدي إفني والعيون وفاس وزكورة ومراكش والدار البيضاء، كما نوهت ذات المسؤولة بالمستوى الطيب الذي أظهره المشاركون معربة عن كون النسخة القادمة ستعرف رفع عدد المشاركين عن كل إقليم وأيضا تغييرات على مستوى الجانب التنظيمي.

وأضافت ذات المتحدثة بكون التدريب يسعى إلى تمكين الأطر التربوية والمشتغلة في الحقل المدني من المهارات التطبيقية للتعامل مع المواطنين وخدمة المجتمع وأن هناك حرص على إطلاع المتدربين على أخر المستجدات في مجال القدرات الذاتية.

يشار إلى كون التدريب الوطني للمنشطين المحترفين الذي انطلق أول موسم له سنة 2011 هو من تنظيم جمعية التحدي للثقافة والتنمية بشراكة مع جماعة أكادير، كما أنه مقسم إلى ثلاث مستويات تدريبية وهي التمهيدي والأول المتقدم ثم الاحترافي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرسل رسالة عبر تطبيق Messenger الخاص بك
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock