قصبة أجنادة المجاورة لمدينة مليلية المحتلة + فيديو

تقع قصبة “أجنادة” على الضفة اليمنى لوادي فرخانة بقبيلة مزوجة المجاورة لمدينة مليلية، وتعرف أيضا بقصبة فرخانة، وهي من القصبات التي بناها السلطان مولاي إسماعيل العلوي على الحدود المجاورة للجزائر سنة 1090هـ الموافق لـ1679م.

جاء تصميم القصبة على الشكل المستطيل، أخد بناؤها نمط الأسوار الإسماعيلية، ولم يتبق منه إلا الجدار الشرقي والشمالي على طول 90 مترا، أما الأبراج الجانبية فقد اختفت، كما حلت محل الجدار الجنوبي مجموعة من الدور السكنية، ولا يعرف بالتحديد مدخل القصبة الرئيسي، وإنما يعتقد أنها كانت بإحدى الجدران المنهارة، كما لا يلاحظ وجود برج على طول الجدارين المتبقيين، وحيث إن مليلية كانت محتلة من طرف الإسبان، فقد أراد أن يقيم بقصبة “أجنادة” حامية توجه منها الحملات وتدار عملية تطويق مدينة مليلية من طرف الجيش والمقاومين بالريف.

وفي سنة 1775م أقام السلطان سيدي محمد بن عبد الله العلوي الحصار على مدينة مليلية، جاعلا معسكره الرئيسي بقصبة أجنادة التي استمرت تقاوم بدورها. وفي سنة 1909م قام الجيش الاسباني باحتلال القصبة، ولم يغادرها إلا بعد استقلال المغرب سنة 1956م.

الفيديو:

اترك تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here