مشاركة ابن منطقة أكلو تيزنيت بالمنتدى العالمي للسياحة التضامنية بتونس

شارك عبد الله أعرب رئيس جمعية أمود للنماء بدوار سيدي بنوار جماعة أثنين أكلو، إقليم تيزنيت، كممثلا وحيدا لجهة سوس ماسة بالمنتدى العالمي للسياحة التضامنية والتنمية القروية تحـت شعار “مساهمة السياحة البديلة في التنمية المستدامة للمناطق الهشة للبحر الأبيض المتوسط وأفريقيا” «FITS»، والمنظم بأحد الفنادق المصنفة بالمنطقة السياحية بجارجيس التونسية بعدما غير المنظمون مكان تنظيمه من مدينة طاتاوين الجنوبية إلى مدينة جارسيس بسبب الاحتجاجات الشعبية والفوضى العارمة التي تعرفها المدينة.

المنتدى العالمي للسياحة التضامنية والتنمية القروية في دورته السابعة والمنظم من 24 إلى 26 ماي 2017، عرف مشاركة وفود من عدة بلدان أوربية، كفرنسا وكرواتيا والبرتغال واسبانيا وروسيا وايطاليا وبلجيكا، وكدا بعض البلدان الإفريقية كالسنغال والتشاد وجزر لارينيون وبوركينافاسو وكدا مشاركة دول شمال إفريقيا بداية بالدولة المستضيفة تونس والمغرب ممثلا بجل جهات المملكة والجزائر ومصر وموريتانيا، دون أن ننسى مشاركة وفد من إقليم كيبيك بكندا.

وقد قدم رئيس جمعية أمود للنماء عرضا حول مساهمة السياحة المحلية في إنعاش وتثمين المنتوجات البحرية والمحلية، ودورها الكبير في تسويقها والتعريف بها. وسبق لمدينة تيزنيت أن احتضنت دورة 2012 بمقر العمالة بتنسيق مع فعاليات جمعوية أبرزها منظمة الهجرة والتنمية.

وبالموازاة مع المنتدى العالمي للسياحة التضامنية والتنمية القروية عبر السيد رئيس المجلس الإقليمي لورزازات عن رغبته في احتضان المغرب للنسخة الثامنة بمدينة وارزازات أواسط 2019 تحت شعار تنمية الواحات والتغير المناخي، والذي قوبل من طرف المنظمين بالتصفيق الحار.

اترك تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here