إطلاق خدمات مستشفى القرب الجديد بالريش

تعزيز العرض الصحي بجهة درعة تافيلالت بمستشفى جديد ومجهز بأحدث الآليات البيوطبية  

أعطى السيد وزير الصحة، البروفيسور الحسين الوردي، انطلاقة خدمات مستشفى القرب الجديد بالريش بإقليم ميدلت يوم الجمعة 28 يوليوز2017وقد أنجزت وزارة الصحة هذا المستشفى على مساحة 40.000 متر مربع، احتضنت بنايته 4.693 متر مربع بكلفة إجمالية قدرها 76.534.554 درهم. ويتوفر على طاقة استيعابية تصل إلى 45 سرير، وتجهيزات بيوطبية حديثة وعالية الجودة.

يتكون هذا المستشفى من وحدة للطب، ووحدة لصحة الأم والطفل، (مصلحة طب النساء والتوليد، مصلحة لطب الأطفال)، ومصلحة للمستعجلات، وقاعتين للفحص بالأشعة، ووحدة للجراحة تتضمن مركبا جراحيا، وأربع قاعات للاستشارات الخارجية، ووحدة للتعقيم، وفضاء للاستقبال، ومختبر مجهز بأحدث التجهيزات إلى جانب صيدلية ومستودع للأموات مع غرفة للتشريح ومرافق أخرى. وسيستفيد من خدماته ساكنة تقدر بأزيد من 122 ألف نسمة منحدرة من دائرتي إمليشيل والريش (13 جماعة ترابية).

ويأتي هذا المستشفى الجديد تنفيذا للسياسة الصحية التي تنهجها وزارة الصحة والهادفة إلى تقريب الخدمات الطبية والعلاجية من الساكنة المحلية، وتخفيف العبء على المراكز الاستشفائية الأخرى بالجهة والسعي الحثيث إلى التقليص من الفوارق المجالية.

إن هذا الإنجاز يعد لبنة إضافية لتعزيز العرض الصحي بجهة درعة تافيلالت بعد تدشين وتشغيلا لمستشفى الإقليمي الجديد بميدلت بسعة 70 سرير، والمستشفى المحلي بقلعة مكونة بسعة 45 سرير، كما تم مؤخرا إعطاء انطلاقة أشغال بناء المركز الاستشفائي الإقليمي لتنغير بسعة 120 سرير، وقريبا سيتم تشغيل مستشفى محلي ببومالن دادس بسعة 45 سرير.

اترك تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here