ترامب: كوريا الشمالية تتخذ قرارا “حكيما” بتجميدها خطة قصف غوام

ذكر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، أن كوريا الشمالية اتخذت قرارا “حكيما” بعدم إطلاقها صواريخ باتجاه جزيرة “غوام“. وكتب ترامب، في تغريدة على تويتر، قال فيها إن “البديل كان يمكن أن يكون كارثيا وغير مقبول”، مضيفا أن الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون “اتخذ قرارا حكيما جدا ومنطقيا“.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، في ندوة صحافية، إن الخارجية “متفقة بالتأكيد” مع ترامب بهذا الشأن. وأضافت نويرت “لا أظن أن هناك أي شخص في الحكومة الأمريكية أو أي شخص في العالم يريد رؤية كوريا الديمقراطية (كوريا الشمالية) وهي تمضى قدما في تهديداتها لتفعل أي شيء ضد الأراضي الأمريكية أو أي بلد آخر أو حليف من حلفائنا“.

وكان الجيش الكوري الشمالي قد ذكر الأسبوع الماضي أن خطته لإطلاق صواريخ باليستية باتجاه المياه المحيطة بغوام ستكون جاهزة بحلول منتصف غشت الجاري وسيتوقف تنفيذها على قرار من كيم جونغ أونوجاء هذا التهديد ردا على تحذير صارم على غير العادة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لكوريا الشمالية أطلقه في 8 غشت الجاري وقال فيه إنه “سيكون من الأفضل لكوريا الديمقراطية ألا تطلق مزيدا من التهديدات ضد الولايات المتحدة، حيث أنها ستقابل بنار وغضب لم يشهده العالم من قبل“.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية أول أمس أن كيم استعرض الخطة يوم الاثنين الماضي عندما زار قيادة القوات الإستراتيجية للجيش الشعبي الكوري الشماليوأضافت الوكالة أن كيم سيراقب “السلوك الأحمق والغبي” للولايات المتحدة قبل المضي في خطة إطلاق الصواريخ.

اترك تعليقك