عودة مشارف من عطلته بحلقة جديدة عن الإخوانيات الشعرية الفيسبوكية مع رشيد الياقوتي

يوم الأربعاء 13 سبتمبر 2017

هل صار الفيسبوك عكاظاً شعريا جديدا؟ هل بات فضاءَ نشرٍ يُغني عن المجلة والديوان؟ وإلّا، فما سرُّ هذه الحيوية الجديدة التي يعرفها الشعر على مواقع التواصل الاجتماعي؟ ولماذا عادت القصيدة العمودية بالذات لتحتل الفضاء الإلكتروني؟ كيف يعيش شعراء الفيسبوك العموديون تجربة الارتجال “أون لاين”؟ كيف يشرق في ذهن الواحد منهم البيت الشعري وهو في حمأة التفاعل الإلكتروني على الفيسبوك؟ ثم، كيف نجح هؤلاء في العودة بالشعر العمودي الذي يرى البعض أنه صار جزءًا من الماضي إلى معترك الحياة الفيسبوكية المعاصرة؟ كيف يرعون حضورهم الشعري الإلكتروني عبر المسامرات الفيسبوكية اليومية، والإخوانيات، وكذا المُماحكات والمناوشات، والسجالات الشعرية الصاخبة؟.

هذه الأسئلة وغيرها يطرحها ياسين عدنان في حلقة جديدة من مشارف على شاعر مغربي مطبوع معروف بإخوانياته الفيسبوكية، واشتباكه مع قضايا السياسة والمجتمع من خلال الارتجال الشعري مباشرةً على الفيسبوك. إنه الشاعر رشيد الياقوتي الذي غادر مؤخرًا آجامَه الإلكترونية ليقتحم مجال النشر الورقي بإصدار ديوانه الأول (إنْ هُو إلَّا).

موعدكم مع هذه الحلقة من مشارف مساء الأربعاء 13 سبتمبر على الساعة الحادية عشرة والربع ليلا على شاشة الأولى.

اترك تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here