النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالمغرب SNCP تعقد مؤتمرها 07 نهاية الأسبوع

تستعد النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالمغرب SNCP عقد مؤتمرها السابع أيام 15 و 16 دجنبر 2017 بمركز مولاي رشيد للشباب والطفولة بمدينة بوزنيقة تحت شعار “الحماية الاجتماعية والعصرنة، آية آفاق مستقبلية؟”  وذلك بعد استكمال جميع الترتيبات اللازمة من انتداب المؤتمرين إلى جانب توفير اللوجيستيك الخاص لإنجاح المؤتمر، الذي ستفتتح أشغاله زوال يوم الجمعة 15 دجنبر 2017 بالمركب الثقافي المهدي بنبركة بمدينة الرباط.
ومعلوم أن النقابة الوطنية للتجار والمهنيين هي منظمة مهنية مستقلة عن جميع التنظيمات السياسية والنقابية والعقائدية والعرقية، وتأسست من طرف مجموعة من التجار والحرفيين سنة 1978 استنادا على أحكام الفصل 08 والفصل 29 من الباب الثاني الدستور المغربي لسنة 2011، وبناءا على أحكام الظهير الشريف رقم 119.54.1 الصادر بتاريخ 18 ذي الحجة سنة 1376 الموافق ل 16 يوليوز 1957 المنظم لممارسة الحق النقابي بالمغرب والمتعلق بالنقابات المهنية كما تم تعديله.

من بين مهامها الأساسية التي يشير إليها النظام الأساسي تأطير وتنظيم وتكوين منتسبيها، والدفاع عن حقوقهم ومطالبهم المادية والاقتصادية والاجتماعية. ومند تأسيسها عقدت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين خمسة مؤتمرات وطنية وكان الأول بالدار البيضاء سنة 1978، حيث كانت النقابة تحمل آنذاك اسم   النقابة الوطنية للتجار الصغار والمتوسطين وخلال سنة 1986 تم عقد مؤتمرها الثاني بالدار البيضاء، وغير إثره اسم النقابة نزولا عند رغبة المهنيين والمنتسبين لتحمل اسم النقابة الوطنية للتجار والحرفيين الصغار والمتوسطين، فالمؤتمر الثالث أيضا بالدار البيضاء سنة 1992، أما الرابع فانعقد بمدينة طنجة  سنة 2000 وعرف أيضا تغيير الاسم بالشكل الذي مكنها من الانفتاح على مختلف القطاعات لتجارية والحرفية والخدماتية والصناعية ليصبح (النقابة الوطنية للتجار والمهنيين) كما انعقد المؤتمر الوطني الخامس بمدينتي الدار البيضاء وبوزنيقة سنة 2007  والمؤتمر الوطني السادس بمدينتي الرباط وسلا سنة 2013.

ويراهن التجار والمهنيون على المؤتمر السابع للنقابة من اجل إيجاد حل لمجموعة من المشاكل والإكراهات التي تعيق المجال التجاري وينتظر ان تعرف الجلسة الافتتاحية للمؤتمر حضور وزراء وشخصيات اقتصادية وسياسية…

اترك تعليقك