تنصيب الفنانة المغربية لطيفة رأفت سفيرة منظمة الأمم المتحدة للفنون ومديرة إقليمية للمنظمة في المغرب وشمال إفريقيا‎

تسلمت الفنانة المغربية القديرة لطيفة رأفت منصبها كسفيرة لمنظمة الأمم المتحدة للفنون ومديرة إقليمية للمنظمة في المغرب وشمال إفريقيا في التاسع من الشهر الجاري بالقاهرة، وتزامن يوم التنصيب بالذكرى الأربعين لرحيل الفنانة شادية…

شهد الحفل حضور عدة أسماء فنية وسياسية بارزة مثل الفنانة الهام شاهين وعائلة الراحلة شادية، وكذا أبناء وأحفاد فنانون الزمن الجميل.. بالإضافة إلى السفير المغربي بمصر السيد أحمد التازي، الذي ألقى كلمته والتي عززها بكلمات جميلة في حق فنانة المغرب الأولى السيدة لطيفة رأفت.

هذا وقد صرحت سلطانة الطرب المغربي بمدى سعادتها بتوليها لهذا المنصب وهي تقول أنها في كامل الاستعداد لتطبيق مهامها خلال الأيام القليلة القادمة، مؤكدة على افتخارها بتميزها المغربي الذي جعل منها اليوم الفنانة المغربية الوحيدة التي ضلت متشبثة بلهجتها المحلية والتي استطاعت أن تفوز بهذا اللقب المهم من بلاد الشرق.

وفي حديث آخر أعربت الفنانة لطيفة رأفت عن سعادتها بارتداء الوسام الملكي الذي منحها إياه صاحب الجلالة الملك محمد السادس في عيد العرش معتبرة انه أغلى وسام تفتخر به لطيفة رأفت بالرغم من تعدد أوسمتها و تكريماتها.

اترك تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here