فوائد صحيةنبض المجتمع

إليكم فوائد شرب الماء الدافئ

إن كان للماء بشكل عام دور كبير في استمرار الحياة، مصداقا لقوله تعالى “وجعلنا من الماء كل شيء حي”، فإن للماء الدافئ بشكل خاص أدوار ايجابية كذلك.

فالماء الدافئ يعمل على تحسين عملية التمثيل الغذائي، حيث يؤثر إيجابيا في عمل معظم أجهزة الجسم ويحسنه.

حيث نصح الأذباء بضرورة تناول كوب ماء دافئ على الريق صباح كل يوم. لأن هذا يحفز الأمعاء وأجهزة الجسم الأخرى على العمل.

وأكد الأطباء على أن فائدة الماء الدافئ تكمن في عملية الهضم، حيث أن تناوله يحفز العملية، ويسمح بتجنب الإمساك.

إليكم مجموعة من الأمور التي يساهم الماء الدافئ في محاربتها:

آلام الحيض:

العديد من النساء يشعرن بآلام خلال الدورة الشهرية، والماء الدافئ يساعد في تخفيف هذه التشنجات، لأن له تأثيرا مهدئا في عضلات البطن.

أمراض البرد:

يمكن بواسطة الماء الدافئ التخلص من أمراض البرد والسعال وآلام الحنجرة. لأن الماء الدافئ يحلحل البلغم ويساعد في إخراجه من الممرات التنفسية ويخفف آلام الحنجرة. كما يساعد استخدام الماء الدافئ في تنظيف الأنف في حال الزكام.

يؤخر الشيخوخة:

تناول الماء الدافئ يبطئ عملية الشيخوخة أيضا. لأنه يساعد على استعادة مرونة خلايا الجلد ويحسن حالتها. نتيجة لذلك يصبح الجلد ناعما وجميلا. كما أن الماء الدافئ ينظف المسامات الجلدية ويزيل بعض أسباب العدوى التي تسبب حب الشباب.

التخلص من السموم:

يكون الماء الدافئ وسيلة ممتازة لمكافحة حالات التسمم. لأن حرارة الجسم تبدأ بالارتفاع وهذا يؤدي إلى التعرق. أي أنه بفضل الماء الدافئ يتم طرد السموم الموجودة من الجسم ويتم تنظيفه. ويفضل تناول الماء الدافئ في هذه الحالة مع الليمون، حيث يكون مفعوله أقوى وأسرع.

الدورة الدموية:

تتحسن الدورة الدموية كثيرا عند تناول الماء الدافئ. وهذا مهم جدا للصحة ونشاط العضلات والأعصاب. كما أن الماء الدافئ يحسن عمل الجهاز العصبي من خلال إزالة التراكمات الدهنية حوله.

جمال الشعر:

يمكن بفضل تناول الماء الدافئ تحسين حالة الشعر، حيث يصبح أكثر نعومة ويسهل تسريحه. وذلك لأن الماء الدافئ ينشط النهايات العصبية في جذور الشعر، وهذا مهم لنموها وصحتها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock