ثقافة وفنون

افتتاح فعاليات الدورة 10 للمهرجان الدولي للشريط الوثائقي بأكادير

بحضور وفد رسمي رفيع المستوى يتقدمه السيد والي جهة سوس ماسة عامل عمالة اقليم أكادير ادوتنان، السيد رئيس المركز السينمائي المغربي، السيدات سفراء دول النوريج – كندا وقنصل دولة فرنسا، والسيد رئيس المجلس الجماعي لمدينة أكادير، انطلقت، مساء يوم الثلاثاء 19 يونيو 2018 بقاعة إبراهيم الراضي بالقصر البلدي لمدينة أكادير، فعاليات الدورة العاشرة للمهرجان الدولي للشريط الوثائقي بأكادير (فيدا دوك)، الذي تنظمه جمعية الثقافة والتربية بواسطة السمعي البصري إلى غاية 23 يونيو الجاري.

وتعرف هذه التظاهرة الثقافية والفنية السنوية، المنظمة بدعم من مجموعة من الشركاء الآخرين، بث أشرطة وثائقية من توقيع مخرجين من مختلف ربوع العالم، منهم من اكتسب شهرة عالمية، ومنهم بعض المخرجين الشباب الذين أبانوا عن علو كعبهم في مجال الإخراج والإنتاج السينمائي.
وتتباري في إطار المسابقة الرسمية لهذه الدورة العاشرة 10 أفلام وثائقية طويلة وقصيرة، وتميز حفل الافتتاح  بتكريم هرمين فنيين مغربيين ويتعلق الأمر بكل من الفنان المغربي “عمي إدريس”، الذي قدم الكثير للمهرجان من خلال سفره مع القافلة المتجولة بأقاليم جهة سوس ماسة ومساهمته في تنشيط عروض الأطفال التي تحتضنها مدينة أكادير، على هامش البرنامج الرسمي للمهرجان منذ تأسيس هذا الحدث العالمي، كما تم تكريم السيدة فاطمة جبلي وزاني مخرجة  فيلم “في بيت أبي”، الذي تم عرضه أمسية الافتتاح، وهو شريط وثائقي يعتبر أول الأفلام الذي فاز بالجائزة الكبرى للمهرجان الوطني للفيلم منذ عشرين سنة، ويعتبر شريطا مثيرا للجدل لم يعرض في المغرب منذ ذلك الحين، لينفرد مهرجان فيدادوك بمبادرة إعادة إحياءه بقاعات العروض وتقريبه من عشاق الفيلم والشريط الوثائقي.
مراسلة: معاذ غازي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock