ثقافة وفنون

الأخصاص: مبادرة نوعية لفائدة المتمدرسين بالثانوية التأهيلية

عرفت الثانوية التأهيلية سيدي أحسين أوعلي الأخصاص إقليم سيدي إفني، يوم الثلاثاء 27 مارس الجاري ورشة تطبيقية في الجانب النفسي والسلوكي وتقوية القدرات الذهنية، لفائدة المتمدرسين أشرف عليها الاستشاري النفسي التربوي محمد الفقير  .

وتمحورت الورشة التدريبية على تعليم المشاركين مهارات تهم التخلص من الضغط النفسي والتحكم في الانفعالات السلبية وتمارين لتقوية الذاكرة ورفع مستوى التركيز .

وقد عبر التلميذات والتلاميذ الحاضرون عن إعجابهم الشديد بالمبادرة التي كانت ورائها إدارة المؤسسة التعليمية، مؤكدين أنهم كانوا في حاجة ماسة إلى مثل هذه الأنشطة التي يؤطرها خبراء متخصصين بإمكانهم فهم احتياجاتهم النفسية.

وطالبوا بضرورة إعادة تنظيمها مجددا وبسقف زمني أكبر حتى يتمكنوا من الاستفادة أكثر، شاكرين للإدارة جهودها في سبيل تنظيمها بإمكانيتها الذاتية وعلاقاتها الخاصة.

وتجدر الإشارة إلى كون موضوع الورشة التدريبية هو الأول من نوعه على مستوى المؤسسات التعليمية على صعيد عمالة إقليم سيدي إفني ، كما أنه سجل تفاعل ايجابي من طرف عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع صور توثق للورشة مؤكدين أنه يجب تعميمها على صعيد مؤسسات الإقليم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock