الأخبار الوطنية

الأمناء العامون للأحزاب يطالبون بتعبئة وطنية شاملة لدعم قضية الصحراء

أكد أمناء عامون لأحزاب سياسية ومركزيات نقابية، أمس الاثنين بالرباط، على ضرورة تضافر جميع القوى من أجل تعبئة الشعب المغربي، وذلك في سياق التطورات الأخيرة لقضية الوحدة الترابية للمملكة.

 وأوضح الفاعلون السياسيون والنقابيون، في تصريحات للصحافة، عقب اجتماع عقده رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني بالرباط، مع الأمناء العامين للأحزاب غير الممثلة في البرلمان وأمناء عامين وكتاب أولين للمركزيات النقابية، خصص لاستعراض آخر تطورات قضية الوحدة الترابية للمملكة، أن الظرفية الحالية تستدعي إرساء استراتيجية جديدة على كافة المستويات لمواجهة كل خصوم الوحدة الترابية ومن يقف وراءهم.

وشددوا في هذا الصدد على ضرورة تحرك الديبلوماسية المغربية جنبا إلى جانب مع الأحزاب السياسية والنقابات من أجل إفشال مناورات خصوم الوحدة الترابية للمملكة.

وقال الأمين العام لحزب الشورى والاستقلال أحمد بلغازي، في هذا السياق، إن الاجتماع شكل مناسبة للتأكيد على الإجماع الوطني التي تحظى به “القضية الأولى للمملكة”، مضيفا أنه تم التأكيد على أن الاستفزازات التي تقوم بها عناصر (البوليساريو) تتنافى مع التزامات وقرارات مجلس الأمن الذي يتحمل المسؤولية في اتخاذ القرار الصائب بهذا الخصوص.

ومن جانبه، قال الأمين العام لحزب الحرية والعدالة الاجتماعية ميلود الموساوي إنه تم التأكيد خلال هذا الاجتماع الذي خصص لتوضيح الكثير من المعطيات حول قضية الوحدة الترابية للمملكة على أهمية إرساء إستراتيجية مغايرة تشرك جميع الأطراف الفاعلة للتصدي لخصوم الوحدة الترابية ومن يقف وراءهم.

وأكد السيد المساوي على وجوب تحرك الدبلوماسية المغربية ومختلف القطاعات الحكومية المعنية بمشاركة الأحزاب السياسية والنقابات لتعبئة الشعب المغربي شمالا وجنوبا وكذا التواجد بكل الساحات الدولية لكشف الحقائق وفضح المغالطات التي يروج لها الانفصاليون.

ومن جهته، أكد الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الميلودي موخاريق على ضرورة التصدي والدفاع على الوحدة الترابية للمملكة في مواجهة المناورات اليائسة والبئيسة لخصوم المملكة.

وأشار في هذا السياق إلى أن الجهات النقابية ستتخذ مجموعة من المبادرات على صعيد الدبلوماسية النقابية، كما ستعمل على تعبئة أجهزتها للتصدي لهذه المناورات الدنيئة.

و.م.ع

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock