أخبار الجهات

تنغير: قافلة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة ساكنة جماعة اسول

تنغير: م. رشيد الإدريسي

بعد موجة البرد التي شهدتها جماعة اسول بإقليم تنغير خلال فصل الشتاء المنصرم، قام عامل إقليم تنغير السيد حسن زيتوني، صباح يوم الخميس 14 مارس 2019 بزيارة تفقدية لمنطقة اسول، حيث اشرف على انطلاق قافلة طبية متعددة التخصصات تستفيد منها ساكنة المنطقة وذلك بهدف تقريب الخدمات الصحية لأبناء المنطقة المعوزين.

عامل إقليم تنغير الذي كان مرفوقا بالسيد رئيس المجلس العلمي المحلي ورئيس المجلس الإقليمي تنغير، والمسؤولين الإقليميين لوزارة الصحة، وقف خلال تواجده بالمنطقة على الخدمات الطبية المقدمة للساكنة التي تعاني من موجة البرد والصقيع خلال فصل الشتاء والأمراض الناتجة عن انخفاض درجات الحرارة بالمنطقة التي استفادت من هذه القافلة الطبية.

وتأتي هذه المبادرة الإنسانية في إطار تطبيق تعليمات جلالة الملك، بإطلاق قوافل لمساعدة الساكنة المعوزة، حيث تم نقل كمية من الأدوية تم توزيعها على المستفيدين من القافلة الطبية، إلى جانب تجنيد طاقم بشري لإنجاح هذه العملية وإيصال خدماتها للعائلات المحتاجة، ما لقي استحسانا من قبل سكان المنطقة، خاصة وأن هذه الإلتفاتة جاءت بعد نهاية فصل الشتاء وبعد موجة البرد التي تعرفها منطقة اسول.

وجندت السلطات الاقليمية ومصالح وزارة الصحة لإنجاح هذه القافلة طاقما طبيا متخصصا وممرضات وممرضين، إضافة لموارد لوجيستيكية مهمة، وذلك بهدف تقريب الخدمات الصحية العامة والمتخصصة من المواطنين، خاصة منهم ذوي الدخل المحدود، والحد من الخصاص المسجل على مستوى الأطر الطبية بالجماعة القروية اسول كما عرفت هذه القافلة الطبية المجانية نجاحا كبيرا بالنظر إلى حجم الطاقم الطبي والشبه الطبي الذي أشرف عليها، وكذا التخصصات المختلفة التي تم توفيرها، كما خلفت هذه العملية الإنسانية التي مرت في ظروف جد ملائمة استحسانا وسط الساكنة التي عاشت مؤخرا موجة من البرد جراء التساقطات المطرية التي هطلت على المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock