نبض المجتمع

وأخيرا: مغتصب وقاتل الطفل “رضى” في قبضة الأمن

في جديد الجريمة البشعة التي راح ضحيتها طفل لا يتعدى عمره 11 عاما، بعد تعرضه للاغتصاب والتصفية الجسدية، بلغ إلى علم الموقع الإخباري “ماروك دايلي”، أن المصالح الأمنية بمدينة مكناس، تمكنت من الوصول للمنتهم الرئيسي.

وبحسب مصدرنا، فإن الطفل الذي اختطف منذ ثلاثة أيام من أمام مقر سكناه الكائن بمنطقة بني محمد، عثر عليه صباح الأمس الخميس، جثة هامدة بداخل بئر غير بعيد عن مقر أكاديمية التعليم سابقا، بجنان حليمة صهريج الصواني بمكناس

وعن مصدرنا، فإن  المغتصب عمد إلى قتل الضحية المسمى قيد حياته “رضى” عن طريق شنقه بواسطة سلك نحاسي، قبل أن يتخلص منه برميه ببئر قريب من مسرح الجريمة.

هذا، وكشفت التحريات التي باشرتها المصالح الأمنية أن المجرم من ذوي السوابق العدلية، وسبق له أن دخل السجن لارتكابه جريمة قتل، فيما تم نقل نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بتعليمات من النيابة العامة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock